برامج و تطبيقاتتكنولوجيا

ما هي العملات معماة Cryptocurrencies؟

في تقرير سابق عن عملة البيتكوين ذكر اسم ساتوشي ناكاموتو “Satoshi Nakamoto” الجهة المؤسسة المجهولة لعملة البيتكوين, لكن الفكرة التي قدمها ساتوشي لم تكن عن عملة إلكترونية فقط بل كانت عن خلق نظام مالي لا مركزي (أي لا توجد جهة معينة تسيطر عليه).

تعتمد نظام البنوك عادةً على تأكيد العمليات التي يقوم بها المستخدم بتسجيل كل تحرك يحدث على الحساب (إيداع/سحب أموال) على مخدم “Server”, في نظام العملة المشفرة لا يوجد مخدم يقوم بتسجيل هذه التحركات, يعتمد هذا النظام على أجهزة موصولة بشبكة بتعمل بنمط Peer-to-peer أي على كل جهاز موصول بهذه الشبكة أن يراقب تحركات الحسابات جميعاً ولا يوجد جهاز مركزي أو جهة معينة تديرها وتتحكم بها.

يمكن الحصول على العملة المشفرة عن طريق انجاز مهام تدعى Proof of Work اي اثبات انجاز العمل, ويقوم كل جهاز موصول على الشبكة بإنجاز عملية تشفير, يختلف نوع التشفير المستعمل حسب العملة الالكترونية, فمثلا يستعمل البيتكوين نوع تشفير SHA-256, وكلما كان نوع التشفير معقد اكثر كلما زاد الوقت المطلوب لانجاز المهام (لذلك يتطلب تعدين البيتكوين أجهزة قوية و الوقت)

متى ظهرت أول عملة معماة ؟

كمفهوم عملة معماة فذكر وي داي “Wei Dai” في عام 1998 مقالة عن عملة تدعى “b-money” حيث وصفها بأنها عملة موزعة الكترونياً بطريقة مجهولة لا تخضع لرقابة. وبعد فترة قصيرة أنتج عالم الكمبيوتر نيك سزابو “Nick Szabo”  نظام عملة إلكترونية تدعى بيت جولد”Bit Gold” وهي عملة إلكترونية معماة  تشبه البيتكوين من ناحية طريقة العمل حيث يتطلب على المستخدم للحصول عليها إثبات انجاز العمل Proof of Work الذي تحدثنا عليه سابقاً.

وفي عام 2009 قامت جهة مجهولة تدعى ساتوشي ناكاموتو “Satoshi Nakamoto” بإصدار عملة اللكترونية تدعى بيتكوين تستعمل نظام تشفير من نوع SHA-256.

بعد اصدار البيتكوين انتشرت العديد من العملات الالكترونية الجديدة ابرزها:

نيم كوين Namecoin: أنشئت في أبريل عام 2011 في محاولة لتشكيل نظام DNS لا مركزي (مما جعل الرقابة على الانترنت أمر صعب جداً).

لايت كوين Litecoin: أنشئت في أكتوبر عام 2011 وهي الأولى من نوعها التي تستعمل تشفير من نوع scrypt.

بير كوين Peercoin: وهي عملة إلكترونية تستعمل خوارزميات إثبات إنجاز العمل proof of work مع  اثبات صحة الحصة Proof of stake (هذه الخوارزمية تقوم بِتحقق صحة الملكية لمبلغ معين من العاملة التي يملكها المستخدم).

الدور الذي تلعبه العملة المعماة في حياتنا اليومية

 تستخدم العملة المعماة بشكل عام على شبكة الانترنت اي خارج إطار الحكومات والبنوك المركزية, مما يجعل استخدامها اسهل ومرغوب اكثر بسبب عدم وجود سلطة مركزية تتبع لها. كما سجل سوق العملات المعماة اعتباراً من يونيو 2017 رأس مال اكبر من 100 مليار دولار امريكي.
وبسبب تزايد قيمة هذه العملات المستمر وخصوصاً في الفترة الاخيرة بعد ان تخطى البيتكوين  حاجز 15,000 دولار ازداد عدد الأشخاص والشركات التي قد تستثمر في هذه العملات. و قد انتشرت العديد من القصص حول اغنياء عالم جدد بسبب هذه العملة, نذكر قصة حدثت مع شاب بولاية فلوريدا الأمريكية حيث قام المبرمج Laszlo Hanyecz في عام 2010 بطلب بيتزا عبر الإنترنت مقابل مبلغ 10,000 بيتكوين اي ما يقارب 25 دولار في ذلك الوقت, ومع مرور الايام اصبح سعر البيتكوين الواحد اليوم ما يقارب 15,000 دولار اي ان الشاب دفع مبلغ 10 ملايين دولار للبيتزا.

هل قمت بالاستثمار بإحدى العملات المعماة؟

الوسوم
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق