حواسيب

لابتوب جديد يسمح بتبديل قطعه تماماً مثل كمبيوتر مكتبي | Alienware Area-51M

نجد في مؤتمر CES أغرب المنتجات، والتي قد لانراها تطلق للعموم، ولذلك عندما شاهدنا هذا اللابتوب الجديد من Alienware لم نصدق ما رأيناه. فبدايةً تعاني جميع أجهزة اللابتوب من مشكلة عدم إمكانية ترقية المواصفات التقنية الموجودة بداخلها، وإن كان هناك إمكانية فخيارات المستخدم محدودة من اختيار ذاكرة وصول عشوائية بحجم أكبر أو اختيار سعة تخزين بحجم أكبر.

لكن ما يقدمه جهاز Alienware Area-51M مختلف كلياً.

جهاز Alienware Area-51M يتيح لك القدرة لترقية بطاقة الرسوميات الموجودة بداخله

لأول مرة في جهاز لابتوب سيتمكن المستخدم من ترقية بطاقة الرسوميات أو حتى وحدة المعالجة المركزية CPU.

داخل اللابتوب يوجد شريحة Intel Z390 وهي الشريحة المتوافقة مع معالجات إنتل من الجيل التاسع أو الثامن مثل: i7-8700 أو i7-9700K والغريب بالأمر أن هذه المعالجات هي نفسها المستخدمة في أجهزة الكمبيوتر المكتبي.

أما بالنسبة لبطاقة الرسوميات فهي قابلة للتبديل أيضاً ولكن هنا تكمن المشكلة الأكبر، فمن الناحية النظرية يمكن تبديل بطاقة الرسوميات ولكن التصميم الذي يستخدمه اللابتوب من نوع DGFF أو (Dell Graphics Form Factor) وهو خاص بشركة Dell (الشركة الأم لِشركة أيليان وير الشركة المصنعة للابتوب).

وكل من أي أم دي وإنفيديا لم تعدان أو تصنع أي بطاقات رسوميات تتوافق مع هذا النوع، ولم تعد أي من الشركتين بأنها ستقوم بإطلاق بطاقة رسوميات مخصصة لهذا النوع.

ولكن بحسب خطة الشركة فإنها تنوي إطلاق المزيد من الأجهزة التي تدعم هذا التصميم مما يشجع الشركات لإطلاق بطاقات رسوميات مخصصة لهذه الأجهزة.

يحتوي اللابتوب على شاشة بحجم 17.3 أنش و بدقة 1080p كما تدعم الشاشة معدل التحديث 60 هرتز أو 144 هرتز، إضافةً لذلك فذاكرة الوصول العشوائية تدعم سعات تصل إلى 64 غيغابايت وبتردد 24000 ميغاهرتز.

في الوقت الحالي لايزال المستقبل مجهول لهذا اللابتوب فبسبب السعر الكبير الذي قد تطلبه الشركة قد لا يلاقي انتشار واسع مما يخفض احتمالية اطلاق بطاقات رسوميات متوافقة، إضافةً لذلك قد لا يجد هذا اللابتوب طريقه إلى عدد كبير من المستخدمين.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

المصدر:1

الوسوم
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق