الذكاء الاصطناعي

كاميرات مراقبة مزودة بالذكاء الاصطناعي قادرة على كشف اللصوص

مع ظهور أنظمة الذكاء الاصطناعي وَ قدراته العالية على تمييز الوجوه و التعرف على حركة المستخدم، قامت الشركة اليابانية NTT EAST بالتعاون مع الشركة الناشئة Earth Eyes Corp بتقديم كاميرا مراقبة تستخدم الذكاء الاصطناعي قادرة على كشف اللصوص تدعى “AI Guardman” و التي من المفترض أن تساعد المحلات التجارية باليابان بالكشف عن اللصوص.

وداعاً للصوص المحلات التجارية!

تقوم الكاميرا بمسح وجه الزبون عند دخوله المحل و من ثم تقوم بمراقبة تحركاته و في حال ملاحظة أي تحركات غريبة يقوم النظام بإعلام صاحب المحل بواسطة تطبيق. يستخدم النظام تقنية مفتوحة المصدر مطورة من قِبل جامعة كارنيجي ميلون-Carnegie Melon University حيث يحتوي النظام على مخطط لحركة جسم الإنسان و يمكنه تمييز أي تحركات غير اعتيادية أو مريبة.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

النظام قادر على خفض السرقات بنسبة ٤٠٪

المشروع لا يزال قيد التطوير و لكن قررت الشركتين نشر لقطة فيديو تظهر فيه مدى تطور النظام وقدرته على كشف اللصوص، و بالطبع تلقى النظام العديد من المدح من قبل الجماهير. و على الرغم من أن فكرة هذا المشروع ليست جديدة كلياً فقد شاهدنا العديد من الشركات تعتمد على الذكاء الاصطناعي في كاميرات المراقبة وحتى شاهدنا أول محل تجاري تطلقه أمازون دون محاسبين. لكن على ما يبدوا أن هذا النظام قد سبق أنظمة باقي الشركات بمراحل، فقد أعلنت الشركة عن جاهزية منتج “AI Guardman” و هو سيكون متاح في محلات اليابان في شهر تموز وبسعر ٢١٥٠ مع اشتراك شهري ٤٠ دولار للخدمات السحابية!

 هل نحن جاهزون لمثل هذه الأنظمة؟

صرحت الشركة أنها تدرك قد يحدث التباس لبعض الزبائن، وصرحت الشركة أن  إحدى السيناريوهات التي يمكن للنظام أن يخطئ فيها هي أن يختار الزبون غرض ما ثم يعيده إلى مكانه و من ثم يأخذه مرة أخرى (الزبون المتردد) فقد يخطأ النظام و يظنه أنه سارق. إضافةً إلى بعض الحالات الآخرى وذلك يعود لاختلاف انماط التسوق عند البشر، لكن بالتعلم الآلي و قدرات الذكاء الاصطناعي فيمكن لهذا النظام أن يتدرب و مستقبلاً سيكون أكثر دقة في كشف حالات السرقة!

الوسوم
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق