إختراعات

روبوتات ذكية ذاتية القيادة تحارب الحرائق وتنقذ حياة رجال الإطفاء

يواجه رجال الإطفاء العديد من المخاطر أثناء محاولاتهم لإخماد الحرائق وهذا يعرض حياتهم للخطر، وقد شاهدنا سابقاً قدرات الروبوتات الذكية من مختلف الشركات وإمكانية تطبيقاتها في العديد من المجالات مثل المجالات العسكرية. ولكن هل يمكن الاستفادة من قدرات الروبوتات في مجال الحرائق؟

هذا ما تسعى له شركة ميتسوبيشي، حيث قدمت الشركة في معهد طوكيو الوطني للحرائق والكوارث روبوتين ذكيين ذاتي القيادة لهما عجلات مصممين خصيصاً لمحاربة الحرائق الضخمة.

يأتي إطلاق الشركة لهذين الروبوتين بعد حادثة الحريق الذي حدث في محطة البتروكيميائية سابقاً.

 روبوتات الحرائق ستنقذ حياة العديد من رجال الإطفاء

ستقوم روبوتات الإطفاء باستخدام حساسات متعددة و الليزر لتحديد موقع الحريق والمكان المناسب للوقوف، ومن ثم يتوجه الروبوت إلى مكان حيث يوجد فيه مخرج مائي، وبعدها يقوم بمد خرطوم المياه نحو الروبوت الذي يقوم بدفع الماء. وعندها يتم رش الحريق بالمياه المزودة بالرغوة لإخماد الحريق دون تعريض حياة رجال الإطفاء إلى الخطر.

 سيتم استخدام مراكب نقل كبيرة لنقل الروبوتات هذه نحو أماكن الحرائق، حيث تحتوي هذه المراكب على عدة روبوتات تقوم بمهام مختلفة، سيكون هناك روبوت مختص بإعادة تشغيل ومراقبة نظام القيادة، وروبت تركيب خرطوم الماء، روبوت ضخ الماء.

المصدر:1

الوسوم
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق