عام

رقاقة صغيرة يمكن زراعتها بالعقل لتحسين قدرات البشر | إيلون ماسك يحدث ثورة من جديد في عالم التكنولوجيا

بعد اختراع أجهزة الكمبيوتر وتطورها بشكل كبير وانتشارها بشكل واسع، ظهرت الحاجة الماسة لربط هذه الأجهزة مع بعضها البعض، وهذا ساهم بوجود شبكات كبيرة تحتوي على مئات الأجهزة المتصلة و تطورت الفكرة فيما بعد لتصبح كما نعرفها حالياً بالإنترنت.

و اليوم ومع تطور شبكات الإنترنت و وقدرات الأجهزة الذكية، يتسائل البعض ما هي الخطوة التالية في عالم أجهزة الحاسب؟

أجاب إيلون ماسك عن هذا السؤال اليوم بعد أن صعد على المسرح ضمن حدث أقامته شركة ماسك السرية نيورالينك Neuralink في مدينة سان فرانسيسكو.

ربط العقل البشري مع أجهزة الحاسوب

كشف ماسك ضمن الحدث عن تقنية جديدة تعمل عليها الشركة تتألف من خيوط مرنة يمكنها أن تربط بالدماغ البشري مع أجهزة الحاسب.

مثل هذه الأجهزة يمكنها تعزيز قدرات العقل بحسب ما وصفها ماسك، كما أنها تعد نوعاً من أنواع التعايش مع الذكاء الاصطناعي.

كما يمكن لهذه التقنية مساعدة المصابين بالشلل النصفي على التحكم بأجهزة الحاسب و ذلك عبر التفكير فقط!

وضمن الحدث كشف ماسك هدفه المستقبلي من هذه التقنية وهي بناء نطاق ترددي عالي لربط العقل البشري بأجهزة الحاسب.

وقد تبدو هذه الفكرة في يومنا هذا شبه مستحيلة ويصعب تحقيقها، إلا أن شركة نيورالينك تستعد لمستقبل ببشر يحملون معهم رقاقات مزروعة بعقولهم، حيث تعمل الشركة حالياً على تطوير نظام آلياً يقوم بزراعة هذه الشرائح في عقل الإنسان.

قد لا يكون هذا المستقبل الذي يحلم به جميعنا، ولكنه بالتأكيد المستقبل الذي تتجه نحوه التكنولوجيا.

فقد شاهدنا جهاز سابق من تطوير شركة صينية يدعى برين تالكور Brain Talker الذي يقوم أيضاً بالتخاطب مع الدماغ البشري بطريقة مباشرة.

عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق