الذكاء الاصطناعي

حوادث سير سيارات ذاتية القيادة ، من هو مسؤول عنها؟ البشر أم الذكاء الاصطناعي؟

جميعنا سمع من قبل بِـ سيارات ذاتية القيادة، أو حتى إن لم تسمع بها من قبل فقد تكون قد شاهدت من قبل في أفلام الخيال العلمي سيارة تقوم بقيادة نفسها.

إذاً كفكرة سيارات ذاتية القيادة موجودة منذ وجود السيارات، و مع نهضة الذكاء الاصطناعي و وجود حساسات الأشعة تحت الحمراء و كميرات المراقبة.

أصبحنا أقرب من أي وقت مضى للوصول إلى سيارات ذاتية القيادة.

هل يمكن الوثوق بِـ سيارات ذاتية القيادة؟

على الرغم من التقدم الملحوظ بقدرات هذه السيارات إلا أنه إلى الآن لا يوجد سيارات ذاتية القيادة بشكل ١٠٠٪.

فمعظم النماذج الموجودة حالياً لديها القدرة على السير ذاتياً بشكل محدود.

و كيف يمكن الوثوق بسيارة ذاتية القيادة ١٠٠٪ و نحنا نسمع بشكل متكرر عن حوادث السير الذي تتسبب به هذه السيارات.

فمن فترة قريبة قامت سيارة ذاتية القيادة تابعة لشركة أوبر – Uber بدهس إمرأة.

لكن ما هو سبب فشل سيارات ذاتية القيادة؟

كيف يمكن للآلة أن تخطئ في حين أن البشر هم من قاموا ببرمجة هذه الآلة.

هل هناك سبب آخر لفشل سيارات ذاتية القيادة؟

بحسب دراسة أجراها موقع أكسيوس – Axios لجميع تقارير الحوادث التي شاركت فيها السيارات ذاتية القيادة في ولاية كاليفورنيا ما بين العامين 2014 و2018.

وجد الموقع أن البشر كانوا مسؤولين عن ٨١ حادثًا من أصل ٨٨ حادثًا تسببت بها السيارات ذاتية القيادة.

و قد قام الموقع بتصنيف حوادث السيارات ذاتية القيادة وفق وضع القيادة (قيادة ذاتية أو قيادة تقليدية) وإن كانت السيارة متحركة أو متوقفة أثناء وقوع الحادث.

و المفاجئة كانت أن السيارات ذاتية القيادة كانت مسؤولة عن حادث واحد من أصل ٦٢ حادثًا.

وبالمقابل  تسببت السيارات في وضع القيادة التقليدية بستة حوادث من أصل ٢٦ حادثاً.

من هي الشركات المتهمة؟

الشركات التي نعلم أنها تقوم باختبار سيارات ذاتية القيادة في شوارع المدن الأمريكية هي تسلا – Tesla و أوبر – Uber و وايمو – Waymo.

و لكن هذه الشركات ليست الشركات الوحيدة التي تطور سيارات ذاتية القيادة، فهناك ٥٥ شركة تقوم باختبار سيارتها ذاتية القيادة بحسب التصاريح المعطاة من قِبل المعلومات المزودة من ولاية كاليفورنيا.

لا يزال هناك العديد من الأمور التي يجب القيام بها قبل تمكن مركبات القيادة الذاتية من التجول حول المدن بسهولة و سلاسة و سيستغرق الانتقال إلى عالم تقوده سيارات ذاتية القيادة وحدها بعض الوقت.

المصدر:1

الوسوم
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق